(٢٢٠) شركة تحولت الي “الرقمنة” ضمن مبادرة النيل في ٢٠٢٠، بتمويل البنك المركزي المصري.

نجح برنامج “خليك ديجيتال” التابع ل مبادرة النيل في قيادة 220 شركة نحو التحول الرقمي و تحقيق أهدافها وزيادة مبيعاتها وتعزيز ميزتها التنافسية بالسوق بتكاليف منخفضة في العام المنتهى.

قدمت المبادرة الممولة من البنك المركزي برامج عديدة للتوعية والتدريب التي أسهمت في تزويد رواد الأعمال الشباب بأفضل الممارسات والخبرة العملية، وأبرزها إطلاق أكاديمية رواد النيل التي خرجت في دورتها الأولى نحو 25 شركة ناشئة من مختلف المجالات، منها التجارة الإلكترونية، وتجارة التجزئة، والنقل، والاستدامة، والعقارات، وغيرها الكثير.

ومع تأثر سوق العمل في 2020 بجائحة كورونا، كان إيجاد وظيفة مصدر قلق كبير خاصة للخريجين بسبب التحديات الجديدة التي يواجهها أصحاب الأعمال لتطلق المبادرة برنامج الاستكشاف لصقل مهارات الخريجيين الرقمية من خلال دورات تدريبية افتراضية في بعض المجالات الأكثر طلبا وفق المتغيرات الجديدة خاصة التسويق الرقمي ، والبرمجيات المدمجة ، والعلامات التجارية والإعلان وغيرها، ولم تتوقف رحلة المتقدمين بالجلسات الافتراضية. بعد الانتهاء من تدريبهم،

و تم “تشبيك” الخريجين بنحو 45 شركة ناشئة ما سمح لهم بالحصول على 100 فرصة تدريب عملية، كما تلقى 300 مشارك من البرنامج فرصة للحصول على عمل حقيقي، كما قدم برنامج “ابدأ التابع للمبادرة 9 دورات عبر الإنترنت في مجال ريادة الأعمال.

المصدر : بوابة الأهرام.

الرابط