1 ترتيب بنك البحرين الوطني عربياً في القطاع المصرفي حسب تصنيف Refinitiv.

نجح بنك البحرين الوطني في إحراز المركز الأول عربيًا حسب نتائج تصنيف شركة ريفينيتيف لمجال الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات لمؤسسات قطاع الخدمات المصرفية وذلك اعتبارًا من تاريخ 26 أبريل 2022. ويعكس هذا الإنجاز مساعي البنك ليحتل مكانة رائدة في مجال الاستدامة في العالم العربي، حيث أحرز بنك البحرين الوطني 72 درجة، مما ساهم في حصوله على المرتبة الثانية في جميع القطاعات.

ويأتي هذا الإنجاز ليقف شاهدًا على جهود بنك البحرين الوطني في تطبيق معايير تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) عبر أعماله وعملياته ليكون مؤسسة تلتزم بالأعمال المصرفية المسؤولة وتُلبي احتياجات أصحاب المصلحة. ويتماشى التصنيف أيضًا مع التزام البنك بدعم المبادرات المحلية والعالمية عبر الرؤية الاقتصادية للمملكة لعام 2030، وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.

ومنذ أكتوبر 2021، حقق بنك البحرين الوطني تحسنًا كبيرًا في نتائج الانبعاثات ومسؤولية المنتجات وحقوق الإنسان، حيث ساهمت نتائج وجهود بنك البحرين الوطني بتصدره بنوك إقليمية متميزة ورائدة ضمن تصنيف ريفينيتيف.

وتعليقًا على هذا الإنجاز، صرح السيد جان كريستوف دوراند الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني: “نحن فخورون بإحراز المركز الأول عربيًا حسب نتائج تصنيف شركة ريفينيتيف لمجال الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات لمؤسسات قطاع الخدمات المصرفية، وهو ما يعكس حرصنا على تضمين اعتبارات تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) عبر ممارسات الأعمال والسلوكيات التشغيلية. كما من شأن هذا الإنجاز أن يُسلط الضوء على مساهماتنا الإيجابية تجاه المجتمع وعلى التزامنا بالخدمات المصرفية المسؤولة. تلعب الاستدامة دورًا أساسيًا وستبقى محل أولوية لدى بنك البحرين الوطني.”

ومن جانبها، قالت السيدة دانة بوحجي رئيس تنفيذي للموارد البشرية والاستدامة في مجموعة بنك البحرين الوطني: “لقد جاء هذا الإنجاز وتم تصنيفنا كأفضل مؤسسة مالية متوافقة مع تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) بين دول المنطقة بتاريخ 26 أبريل، نظير التزام بنك البحرين الوطني بتقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG)، حيث مكنتنا خارطة طريق المستدامة من دمج ممارسات التقارير في صميم أعمالنا بشكل تدريجي، وتسليط الضوء على مسيرة نمو البنك بشكل عام. إن الاستدامة هي رحلة تشهد تطورًا مستمرًا، كونها تركز على الحفاظ على اتفاقيات المنفعة المتبادلة ذات القيمة المضافة لأصحاب المصلحة الرئيسيين، وتمكننا أيضًا من تعزيز أدائنا وسمعتنا ومكانتنا ضمن القطاع. ونحن نؤكد على التزامنا بتلبية الاحتياجات المستقبلية لأصحاب المصلحة والجميع في آنٍ واحد.”

وتتضمن خدمات ومنتجات بنك البحرين الوطني الحديثة المتوافقة مع تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) تمويل حصري لتركيب ألواح الطاقة الشمسية وللتعليم. ويُشكل دمج تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) ضمن استراتيجية الأعمال عاملاً أساسيًا، حيث أصبح بنك البحرين الوطني أول بنك في المملكة يحصل على شهادة آيزو 14001 : 2015 لأنظمة الإدارة البيئية.

وقد حقق بنك البحرين الوطني العديد من الإنجازات الرئيسية ضمن رحلته نحو ترسيخ الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية في عملياته. ففي عام 2021 ، برز البنك كالمؤسسة البحرينية الوحيدة في مؤشر شركة ريفينيتيف للبيانات المالية واتحاد البورصات العربية (AFE) بمجال خفض انبعاثات الكربون.

ويُشار إلى أن بنك البحرين الوطني حصد جائزة “أفضل بنك في ممارسات المسؤولية المؤسسية في الشرق الأوسط” خلال حفل جوائز يوروموني للتميّز لعام 2021. وحصد البنك أيضًا جائزة “البنك الرائد في تعزيز شفافية الاستدامة في الشرق الأوسط” من مجلة “المصرفية العالمية، وذلك تقديرًا لدوره الرائد في القطاع.

تُعد شركة ريفينيتيف مزودًا لبيانات ممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات في القطاع المالي، ويهدف التنصيف الذي تعتمده الشركة لقياس مستوى أداء والتزام وكفاءة عمل المؤسسات في هذا المجال، وذلك بشكل موضوعي ووفقًا للتقارير والبيانات الصادرة من هذه المؤسسات. ويضم تصنيف شركة ريفينيتيف للحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات أكثر من 9,500 شركة من مختلف أنحاء العالم، وقد تم تصنيفها بناءً على ركائز مُحددة، وتتضمن الالتزام بخفض الانبعاثات الكربونية وابتكار منتجات بيئية، بجانب الإلتزام بالمسؤولية الاجتماعية والمسؤولية عن المنتجات.

المصدر: أخبار الخليج

الرابط: