(12) مليار دولار لتوفير لقاحات “كورونا” للبلدان النامية بحسب رئيس البنك الدولي

قال رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، اليوم الثلاثاء، إن البنك لديه حزمة بقيمة 12 مليار دولار مُخصصة لتمويل اللقاحات والاختبارات والأدوية الخاصة بفيروس “كورونا” في البلدان النامية.

وأضاف مالباس، في مؤتمر صحفي مشترك مع رؤساء منظمة الصحة العالمية وصندوق النقد الدولي ومنظمة التجارة العالمية، أنه سيوافق على عمليات تمويل التطعيم في أكثر من 50 دولة بحلول نهاية شهر يونيو الجاري.

وأكد ضرورة تسريع سلسلة الإمداد من أجل توزيع اللقاحات، بما يشمل تقصير فترة التصنيع، والموافقات، وعملية توزيع الجرعات التي تم إنتاجها بالفعل.

وقد وافق مجلس المديرين التنفيذيين للبنك الدولي في أكتوبر الماضي على حزمة تمويلية بقيمة 12 مليار دولار للبلدان النامية لشراء اللقاحات والاختبارات والعلاج والأدوية الخاصة بفيروس كورونا (كوفيد ــ 19) وتوزيعها على مواطنيها.

وقال مالباس “إننا نعمل على توسيع نطاق نهجنا السريع للتصدي لحالات الطوارئ التي تواجهها البلدان النامية بسبب وباء كورونا حتى يتسنى لها الحصول على اللقاحات على نحو عادل ومنصف، كما أن الحصول على لقاحات آمنة وفعالة ووجود أنظمة معززة لتقديم هذه الخدمة يمثل العنصر الرئيسي لتغيير مسار هذا الوباء ومساعدة البلدان التي تعاني من آثار كارثية على الاقتصاد والمالية العامة على التحرك نحو بناء تعافٍ قادر على الصمود”.

وتنفذ مجموعة البنك الدولي، وهي واحدة من أكبر المصادر العالمية للتمويل والمعرفة للبلدان النامية، حالياً تدابير سريعة وواسعة النطاق لمساعدة هذه البلدان على تقوية تصديها لهذا الوباء. وتدعم مجموعة البنك تدخلات الرعاية الصحية، وتعمل على ضمان تدفق المستلزمات والأجهزة الحيوية، ومساعدة مؤسسات القطاع الخاص على مواصلة عملها والحفاظ على موظفيها.

المصدر: الأهرام

الرابط: