(3) مصريين في جائزة “الطيب صالح للإبداع” السودانية في دورتها الـ11 والتي تبلغ قيمتها 200 ألف دولار سنويا.

أعلنت جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي في السودان بدورتها الحادية عشرة أسماء الفائزين في فروع الشعر والقصة القصيرة والرواية، وضمت الجائزة فوز ثلاثة مصريين في فروعها.

وفي فرع الشعر فاز بالمركز الأول أحمد نمر سليمان الخطيب من الأردن عن ديوان (تغريبة حارس المعنى)، وفاز بالمركز الثاني الواثق أحمد حامد يونس من السودان عن ديوان (نازح في فضاء الجسد)، وحل بالمركز الثالث محمد نجيب محمد علي من السودان عن ديوان (أناشيد الأسئلة) وفي فرع القصة القصيرة، فاز بالمركز الأول عمرو علي إبراهيم العادلي من مصر عن مجموعته القصصية (الهروب خارج الرأس)، وبالمركز الثاني ضاري ناجي الغضبان من العراق عن مجموعته (نادي الحفاة)، وبالمركز الثالث قيس عمر محمد محمود من العراق عن مجموعته (لا ظلال لنمور بورخيس).

وفي فرع الرواية، فاز بالمركز الأول نعيم عبد مهلل منشد من العراق عن رواية (أوروك هايكو الغرام على فم جلجامش)، وبالمركز الثاني طارق محمود فراج من مصر عن رواية (لعبة السفر)، وبالمركز الثالث حجاج حسن أدول من مصر عن رواية (غرام وانتقام بسوسو).

وقال الأمين العام للجائزة مجذوب عيدروس، في كلمته خلال حفل إعلان الفائزين الذي أقيم في الخرطوم بحضور عدد محدود من الضيوف تماشيا مع الإجراءات الاحترازية لكبح تفشي فيروس كورونا “تميزت هذه الدورة بأنها الأعلى من حيث عدد المشاركات، إذ بلغت 1762 مشاركة، مقارنة بالدورة العاشرة التي بلغت 746، بزيادة 1016 عملا عن العام الماضي”.

وأضاف “ألقى هذا الكم الهائل عبئا إضافيا على لجان التحكيم في مستوياتها المختلفة، إضافة إلى ظروف الجائحة وإغلاق المطارات وصعوبة نقل الأعمال من السودان إلى الخارج، وظلت هذه اللجان تعكف على هذه الأعمال تمحيصا وتدقيقا إلى أن استقرت بين أيدي المحكمين في المرحلة النهائية”.

وشمل ختام الدورة الحادية عشرة للجائزة تسليم درع (شخصية العام الثقافية) للمفكر وعالم الاجتماع السوداني حيدر إبراهيم علي.

تأسست الجائزة التي تحمل اسم الروائي السوداني الطيب صالح (1929-2009) في الذكرى الأولى لوفاته عام 2010 ويبلغ إجمالي قيمة الجوائز المقدمة سنويا 200 ألف دولار….

المصدر: بوابة الأهرام

الرابط: