(40) شاعراً يشاركون في ملتقي الأقصر الثاني للشعر العربي تزامناً مع اليوم العالمي للشعر العربي.

يواصل اليوم ملتقي الأقصر الثاني للشعر العربي فعالياته الثقافية والفنية لليوم الثالث علي التوالي بمقر بيت الشعر بالأقصر، وذلك برعاية الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلي حاكم الشارقة ومشاركة ٤٠ شاعرا وفنانا للخط العربي وحضور وفود ثقافية رفيعة المستوي من دولتي الإمارات العربية المتحدة ومصر.

ويأتي هذا الحدث الثقافي الكبير متزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للشعر العربي وكانت فعاليات اليوم الأول للملتقي قد أنطلقت صباح أمس الأول بحضور أعضاء الوفد الإماراتي الذي ضم سعادة عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة بحكومة الشارقة، ومحمد القصير مدير الشؤون الثقافية والشاعر محمد عبدالله البريكي مدير بيت الشعر بالشارقة ،كما حضر حفل الافتتاح من مصر الدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة ممثلا لوزارة الثقافة المصرية، والدكتور محمد محجوب عزوز رئيس جامعة الأقصر، وسعد فاروق رئيس أقليم جنوب الصعيد الثقافي سابقا، والدكتور محمد السيد وكيل وزارة التربية والتعليم.

وشهدت فعاليات اليوم الأول تدشين الموقع الإلكتروني لبيت الشعر بالأقصر وافتتاح معرض الخط العربي وفي بداية حفل افتتاح الملتقي تحدث الشاعر المصري حسين القباحي مدير بيت الشعر بمحافظة الأقصر عن إنجازات وجهود بيت الشعر خلال السنوات الستة الماضية وما قدمه للساحة الشعرية العربية من مواهب وكوادر شعرية شابة، ثم تحدث بعد ذلك سعادة عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة بالشارقة معربا عن سعادته باللقاءات والملتقيات الثقافية العربية والتي تدل علي عمق ومتانة أواصر المحبة والصداقة بين الشعوب العربية والمثقفين العرب والتي ترسخت من خلال بيوت الشعر العربية التي تم إنشاؤها في البلدان العربية بمبادرة ودعم ورعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلي حاكم الشارقة.

وعقب انتهاء كلمات حفل الإفتتاح أنطلقت أعمال الندوة الشعرية الأولي التي قدم لها الشاعر حسن عامر منسق الأنشطة الثقافية ببيت شعر الأقصر، وشارك في هذه الندوة عدد من الشعراء الفائزين بمسابقة جائزة الشارقة الثقافية

وشهد اليوم الثاني من أعمال الملتقي طوال يوم أمس الخميس عدة فعاليات ثقافية منها شهادات شباب المبدعين المصريين الذين فازوا خلال السنوات السابقة بجائزة الشارقة للإبداع العربي في مجالات الشعر والقصة والمسرح وفي هذا الصدد تحدث الشاعر حسين القباحي مستعرضا تاريخ مسابقة الشارقة للإبداع العربي منذ إنطلاقها منتصف تسعينيات القرن الماضي وأثرها علي تطور خريطة الإبداع في كافة فنون الكتابة وكيف حققت الجائزة إسهامات كبيرة في الكشف عن كوادر ثقافية كثيرة في عموم الوطن العربي وجدت كل الرعاية والدعم والتشجيع المتواصل علي طريق الإبداع .

ومن المقرر أن يختتم الملتقي أعماله مساء اليوم الجمعة بجلسة موسعة يشارك فيها عدد كبير من الشعراء ويحضرها محبو الشعر كما يحضرها وفد دولة الإمارات العربية وعدد من قيادات المؤسسات الثقافية المصرية ….

المصدر: بوابة الاهرام.

الرابط: