(40) فنانا من 25 دولة عربية وأجنبية يقدمون إبداعاتهم في أول سمبوزيوم للفن التشكيلي في”العلمين”.

تحت شعار “الإنسانية تستحق” تستضيف منطقة العلمين أول سمبوزيوم دولي للفنون التشكيلية بعنوان “أرتا مرسانا” يقام بالساحل الشمالي  خلال في الفترة من 14 وحتي 24 أغسطس المقبل بمشاركة أكثر عن 40 فنانا من 25 دولة عربية وأجنبية سيقدمون  إبداعاتهم  ورسم لوحاتهم خلال فترة انعقاد هذا الحدث الفني الفريد من نوعه.

وقال ياسر رجب رئيس السمبوزيوم، إن هذا الحدث يعد من الأحداث الفنية المهمة التي نضع عليها آمالا عريضة وشارة لانطلاق  مزيد من الأحداث والفعاليات الفنية التي ستنطلق خلال الفترة المقبلة من منطقة العلمين التي تعد من المناطق الملهمة للفن والإبداع  والهدف الذي نسعى إلى تحقيقه هو نشر النور ونقل وتبادل الثقافات المختلفة  بين الشعوب.

وأوضح أن البرنامج حافل بالأنشطة الفنية ما بين رسم ومهرجان للألوان والفنون الشعبية والتراثية  المستوحاة من البلدان المشاركة للتعرف على عادات وتقاليد الشعوب من خلال فنونها.

وأكد أن الفنانين المشاركين ينتمون لمدارس فنية مختلفة وهو ما سيعود بالتنوع في الإنتاج الفني الذي سيقدمونه خلال فترة إقامة السمبوزيوم.

“أرتا مرسانا” هو أول سومبوزيوم للفن التشكيلي يقام بمنطقة العلمين بمشاركة فنانين من مختلف الدول  يرأسه ياسر رجب ومديره العام الدكتور أسامة أبو نار ومنسق الأعمال الفنان فراس نعناع من سوريا والقومسير الفنانة  ميريما فيتاهوفيتش من إيطاليا.

المصدر: الاهرام

الرابط: