(5) فلسطينيون يظفرون بجوائز السينما العربية ضمن فعاليات النسخة الـ74 من مهرجان كان السينمائي.

أعلن مركز السينما العربية ضمن فعاليات النسخة الـ74 من مهرجان كان السينمائي، الفائزين بالنسخة الخامسة من جوائز النقاد للأفلام العربية، التي تستهدف الأفلام التي تم إنتاجها في 2020، ويشارك في تقييم الأفلام لجنة تحكيم دولية تتكون من 160 ناقداً من 63 دولة يشاهدون الأفلام العربية عبر موقع Festival Scope الشريك الرقمي لـمركز السينما العربية.

وتعلق ديبورا يانغ مدير جوائز النقاد “بالرغم من قلة الإنتاج السينمائي في العالم كله خلال السنة الأخيرة، كان مستوى الأفلام العربية جيداً جداً، وهو ما جعل المنافسة والاختيار مرهقين في جوائز النقاد للأفلام العربية، أهنئ الفائزين وأشكر أعضاء لجنة التحكيم”.

ماهر دياب وعلاء كركوتي الشريكان المؤسسان في مركز السينما العربية يقولان “المنافسة هذا العام في جوائز النقاد للأفلام العربية كانت كبيرة، مستوى الأفلام كان مميزاً بدرجة كبيرة، ومن اللافت للنظر التمثيل الكبير لفلسطين التي فازت بـ4 من ضمن 6 جوائز وهو ما مؤشر إلى التطور الكبير الذي يحدث في السينما الفلسطينية خلال السنوات الأخيرة”.

أفضل فيلم وثائقي

عاش يا كابتن | إخراج: مي زايد | مصر

أفضل ممثلة

هيام عباس | غزة مونامور | فلسطين

أفضل ممثل

علي سليمان | 200 متر | فلسطين

أفضل سيناريو

كوثر بن هنية | الرجل الذي باع ظهره | تونس

أفضل مخرج

أمين نايفة | 200 متر | فلسطين

أفضل فيلم روائي

غزة مونامور | إخراج: عرب وطرزان ناصر | فلسطين

جوائز النقاد للأفلام العربية انطلقت في نسختها الأولى على هامش فاعليات الدورة الـ70 من مهرجان كان السينمائي، وتمنح الجوائز لأفضل إنجازات السينما العربية سنوياً في فئات أفضل فيلم روائي ووثائقي ومخرج ومؤلف وممثلة وممثل، وتضم لجنة تحكيم الجوائز هذا العام 160 من أبرز النقاد العرب والأجانب ينتمون إلى 63 دولة بأنحاء العالم، وهو ما يحدث لأول مرة في تاريخ السينما العربية.

وقد وقع الاختيار على القائمة النهائية المرشحة للجوائز وفقًا لمعايير تضمنت أن تكون الأفلام قد عرضت لأول مرة دولياً في مهرجانات سينمائية دولية خارج العالم العربي خلال عام 2020، وأن تكون إحدى جهات الإنتاج عربية (أياً كانت نسبة وشكل مشاركتها بالفيلم)، بالإضافة إلى أن تكون الأفلام طويلة (روائية أو وثائقية).

.

المصدر: الاهرام

الرابط: