(50) فيلماً تمثل 8 دول عربية شاركت في المهرجان العربي لفيلم التراث.. توج فيه الفيلم الجزائري “أنامل الطين” بالدرع الذهبي.

تُوج الفيلم الوثائقي الجزائري “أنامل الطين” بالدرع الذهبي للدورة الأولى للمهرجان العربي لفيلم التراث الذي أقيم افتراضياً في مصر، في 20 ديسمبر الجاري.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن هشام رماضني مخرج الفيلم الذي مثل الجزائر رفقة 4 أفلام وثائقية أخرى في الدورة الأولى للمهرجان العربي لفيلم التراث بمصر، أن الفيلم نال المركز الأول من بين 50 فيلماً تمثل 8 دول عربية شاركت في هذه التظاهرة الثقافية العربية، في الوقت الذي فاز بالجائزة الفضية فيلم “الكناوي.. ساجر النار” لمخرجه العراقي محمد توفيق، فيما عادت الجائزة البرونزية لفيلم “فنون الخليفة” لمخرجه جمال باكير من الأردن.

وأضاف رماضني: “تم تصوير الفيلم بقرية الشهداء ببلدية ششار بولاية خنشلة، ويحاول على مدى 16 دقيقة الترويج للتراث الجزائري بصفة عامة، وللتراث الشاوي بجنوب ولاية خنشلة بصفة خاصة، من خلال إبراز دور المرأة الريفية في صناعة مختلف المنتجات والأواني الفخارية من الطين”.

وكشف أن لجنة التحكيم اختارت فيلم “أنامل الطين” كأحسن فيلم وثائقي في النسخة الأولى للمهرجان بعد تأهله بتاريخ 29 نوفمبر الماضي إلى الدور نصف النهائي إلى جانب 21 عملاً فنياً آخر.

ويعد المهرجان العربي لفيلم التراث الأول من نوعه الذي يهتم بالتراث كنوع فرعي للفيلم الوثائقي، أسسه المخرج إسلام عز العرب، برعاية مؤسسة عصمت يحيى للثقافة والفنون والتنمية بمصر…

المصدر: الشرق الاخبارية.

الرابط